ستة نقاط يحب الإعتناء بها عند بناء مخطوطتك الحرة

في الآونة الآخيرة اشتهر كثيراً ما يعرف بفن الخط الحر، لما له من نتائج مبهرة وإبداعية. اليوم سنتعرف على أهم النقاط التي يجب الإعتناء بها عند رسم المخطوطة بفن الخط الحر. في البداية لا بد من أن نتعرف على ماهية الخط الحر؛ فالخط الحر هو فن رسم الحروف العربية بطريقة حرة تماماً، إذا لايعتمد على أي قاعدة من قواعد الخط العربي، وإنما يعتمد على جمالية العبارة المرسومة في المقام الأول*.  ولما كان هذا الخط ليس له قواعد محددة مسبقاً زاد هذا الأمر من صعوبته -بعكس المتوقع- لأن المصمم في الغالب يقوم بالتعديل والتبديل كثيراً حتى يخرج بنتائج مرضية، في هذا المقال حاولت وضع بعض النقاط المهمة التي تساعدكم على الخروج بنتائج مميزة وفي وقت قصير بإذن الله:

1- سهولة القراءة: ولعلها من أهم النقاط على الإطلاق؛ لأن نجاح المخطوطة يعتمد بصورة أساسية على سهولة قراءتها وسرعة رسوخها في الذهن. فإذا كانت مخطوطتك تحتاج لبضع ثواني -لا أقول دقائق- لقراءتها، فلابد من أن تعيد النظر فيها.

2- تجانس الحروف: كلما كانت الحروف متشابهة ومتجانسة مع بعضها البعض كلما أدى ذلك إلى زيادة جمال مخطوطتك.  التجانس قد يكون في سمك الحروف أو حجمها أو شكلها. وبالتأكيد لا أعنى بالتجانس هنا أن تكون متطابقة، لأن أهم ما يميز الخط الحر هو اللمسة البشرية التي تميزه عن خطوط الكمبيوتر الجاهزة، مما يجعله ينبض بالحياة.

3- توازن المخطوطة: أحياناً قد تنظر إلى مخطوطة ما فيُعجبك شكلها، لكن تشعر أن هنالك خطأً ما.. حسناً في الغالب يكون السبب في إختلال عنصر التوازن في المخطوطة. وأحياناً قد لا تلاحظ هذه النقطة عند بناء المخطوطة مباشرةً، لذلك وجب عليك بعد الإنتهاء من المخطوطة أن تعدل على ميلان وتوازن المخطوطة حتى تطلع بالشكل المطلوب.

4- الإنسيابية: لا يعني أن يكون الخط حراً أن يكون عشوائياً! فلا بد أن تكون المخطوطة ذات شكل إنسيابي وخالية من التعرجات العشوائية.

5- تماسك المخطوطة: ما أقصده هنا هو ترابط أجزاء المخطوطة بعضها مع بعض. قد لا يظهر تأثير هذه النقطة إذا كانت المخطوطة تتكون من كلمة واحدة. لكنها تظهر بوضوح -سلباً أو إيجاباً- كلما زادت عدد الكلمات في المخطوطة.

6- الخروج عن المألوف: حسناً قد لا يكون شرطاً لازماً لكي تخرج بنتائج جميلة نوعاً ما، لكن أحب اسألك: لماذا تتعب على شئ موجود أصلاً؟ لماذا تقوم برسم المخطوطة من الصفر بينما يمكنك كتابتها بأداة الكتابة؟! حسناً لعلك الآن فهمت ما أقصده. عود نفسك دائماً على الإبداع والتفكير خارج الصندوق. حاول أن تتلاعب بالحروف والنقاط والتشكيل والخروج بنتائج مبهرة، جرب أكثر من طريقة. فكر في طريقة لتمييز مخطوطتك بلمسة إبداعية يصعب تقليدها..

حسناً، هذا ما لدي، هل لديك نقاط أخرى؟ يمكنك كتابتها في التعليقات..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* هذا التعريف إجتهاد شخصي، إذا كان لديك أفضل منه فشاركنا به في التعليقات!
هذه التدوينة مشارك بها في مسابقة التدوين مع الأستاذ: عبدالله المهيري..

اترك تعليقاً