7 شروط أساسية لبناء شعار ناجح بالخط الحر

يُعتبر فن تصميم الشعارات من أصعب الفنون إن لم يكن أصعبها، لأنك كمصمم مطالب بتوصيل رسالة المؤسسة ونشاطها وأهدافها بشكل واضح ومباشر في الشعار، وبأقل عدد من العناصر والألوان، وهذه هي المعادلة الصعبة في تصميم الشعارات.

حسناً لماذا يجب علينا إيلاء عملية تصميم الشعارات أهمية خاصة؟

  • الشعار هو أول شيء يراه العميل، وبناءً عليه سيحدد انطباعاته عن المؤسسة.
  • احترافية الشعار هو ما سيدل على احترافية المؤسسة ومهنيتها، لذلك الشعار سوف يلعب دور أساسي في نجاح أو فشل أي مؤسسة.
  • الشعار هو الذي سوف تُبنى عليه هوية المؤسسة بعد ذلك.
  • من الصعوبة بمكان تغيير شعار المؤسسة بشكل جذري في المستقبل، وإلا فإن المؤسسة سوف تحتاج إلى جهود تسويقية كبيرة، لترسيخ الشعار الجديد في أذهان العملاء.

حسناً في هذه التدوينة أشارككم بعض الشروط والقواعد، التي أراها – من وجهة نظري – من الأشياء الأساسية لبناء شعار ناجح بالخط الحر. كما يمكن اسقاطها على جميع أنواع الشعارات الأخرى.

1/ الجمالية ليست كل شيء

جمالية الخط العربي
مصدر الصورة: http://goo.gl/zONhFb

من أهم مُميزات الخط العربي بشكل عام هو جماليته الفائقة ونتائجه المبهرة. ومع أن الجمالية شيء أساسي في تصميم الشعارات، لكنها ليست كل شيء، فلا يكفي أن تصمم شعار “جميل” فقط. بل يجب الوضع في الحسبان بعض النقاط والقواعد الأخرى لكي يكون الشعار ناجح ويحقق الغرض منه. وهي ما سنذكرها في النقاط القادمة.

2/ مميز وسهل التذكّر

وهي من أهم الشروط الواجب توافرها في الشعار الناجح، أن يكون مميز وسهل التذكّر. لأن مهمة الشعار الأساسية هي تمييز المؤسسة عن المنافسين، وأن يلتصق في أذهان الناس ويتم استذكاره بسهولة.

نقـــاط ســريـعة:

  • يجب الابتعاد عن الأشكال الجاهزة والأفكار الشائعة عند العمل على الشعار. وقصدي بالأفكار الشائعة هي الأفكار التي تطرأ على ذهن المصمم مباشرة عند البدء في العمل، فهي كما طرأت لك فقد تطرأ لأي مصمم آخر، فربما يجب تجاهلها، والتفكير في العمل من جديد.
  • يُفضل رسم عدة أسكيتشات للشعار بشكل بسيط، ثم اختيار الفكرة الأفضل بينهم.

3/ البساطة

حسناً لا بأس بإضافة تأثير 3D للمخطوطة طالما أن المخطوطة ضمن تصميم أعلاني أو ما شابه، لكن يجب الابتعاد عن هذا الأمر بشكل كلي في الجزئية الخاصة بتصميم الشعارات. لأن بساطة الشعار هي من أهم أسباب نجاحه.

نقـــاط ســريـعة:

  • البساطة هي امتداد لنقطة أن يكون الشعار سهل التذكر، فإذا كان الشعار بسيط، فبالتأكيد سوف يسهُل تذكّره.
  • البساطة لا تعني خلوا العمل من اللمسة الإبداعية، لذلك يجب الابتعاد عن البساطة المطلقة التي تفقد العمل لمسته الإبداعية.
  • يجب الابتعاد عن التدرجات والتأثيرات الزائدة في تصميم الشعارات كتأثيرات Bevel & Shadow وغيرها من التأثيرات التقليدية.

4/ أن يكون مناسباً

يجب أن يكون الشعار مناسباً لروح المؤسسة ونشاطها، وأن يكون هنالك ترابط بين الإثنين. ولا بأس في أن يكون هنالك تجسيد مباشر لنشاط المؤسسة في الشعار، لكن بالتأكيد هذا الأمر ليس شرطاً في بناء الشعارات، بل أحياناً يجب الابتعاد عن هذا الأمر، للمحافظة على بساطة الشعار.

نقـــاط ســريـعة:

  • هذه النقطة من الأهمية بمكان، فتخيل الفرق الشاسع بين شعار لبرنامج ترفيهي، وبين شعار لشركة أدوية مثلاً، فلكلِ نمطه وأسلوبه في التصميم.
  • يجب الاعتناء بتكوين الكلمة العام، وسمك الحروف وانعطافات الكلمة لتكوين النمط المناسب للشعار.
  • كذلك يمكنك الاستفادة من المساحة السلبية في الكلمة، لإضافة لمسة إبداعية للعمل.

5/ قابلية الاستخدام على الويب والطباعة والوسائط المختلفة

branding-mockup

هل فكرت في كيفية ظهور الشعار إذا تمت طباعته على تيشيرت، أو حتى على كيس، أو على تغليف لمنتج؟ حسناً قد لا تكون جميع الشعارات سوف تستخدم في هذه الأماكن، لكن يجب التفكير في هذا الأمر، وسؤال العميل عن الأماكن المحتملة لاستخدامات الشعار، ووضعها في الحسبان.

نقـــاط ســريـعة:

  • استخدم إحدى برامج الفكتور بدلاً من الفوتوشوب. لكي يكون الناتج بدقة عالية وقابل للتكبير لأي حجم.
  • الابتعاد عن التفاصيل غير الضرورية في الشعار شيء ضروري، لكي يظهر بشكل واضح على الوسائط المختلفة الصغيرة منها والكبيرة.
  • التأكد من قوة الشعار في الأحجام الصغيرة، وأن تفاصيل العمل لا تضيع عند تصغير العمل.

6/ التأكد من وضوح العمل باللونين الأبيض والأسود

من المفترض أن يحافظ الشعار على قوته عند عرضه باللونين الأبيض والأسود فقط. لأن بعض الشعارات قد تبدو للوهلة الأولى مميزة، لكن هذا الأمر يختلف عند عرضه باللونين الأبيض والأسود، لأن التلوين يُخفي عيوب الشعار. لذلك دائماً ما يُنصح بأن يبدأ المصمم العمل على الشعار باللونين الأبيض والأسود فقط، وأن يترك مرحلة التلوين إلى حين الانتهاء من بناء الشعار.

7/ اختيار الألوان بعناية

الألوان

وهي اللمسة الآخيرة على الشعار، إما أن تهدم كل ما سبق، وإما أن تزيد من قوة الشعار. لأن اختيار ألوان خاطئة، أو لنقل إنها لا تمثل الشعار، قد تضعف العمل بشكل كبير. لذلك يجب الاطلاع على معاني ودلالات الألوان النفسية، وفلسفة الألوان بشكل عام.

نقـــاط ســريـعة:

  • استخدم أقل عدد ممكن من الألوان، ربما لونين بالأكثر، ولا بأس بإضافة أحدى درجات اللون الأسود – إن دعت الضرورة – لأنه من الألوان المحايدة.
  • من المفترض أن يحافظ الشعار على قوته عند عرضه على الخلفيات الداكنة. فقد تحتاج إلى استخدامه أحياناً مع الخلفيات الداكنة.

نقاط أخرى

  • لا أعتقد أن المقرؤية شرط أساسي في بناء الشعارات الخطية. طالما أن الشعار مميز وسهل التذكر، فقد أدى وظيفته على أكمل وجه.
  • عندما يكون الشعار الخطي غير مقروء أو يصعب قراءته، فبرأي من الأفضل أن يتم كتابة اسم المؤسسة بخط طباعي مع الشعار.

وأخيراً: تأكد من أن ليس هنالك شعار كامل، وأن الأمر يعتمد في النهاية على فلسفتك ورؤيتك للعمل. لكنها تظل نقاط مهمة وحيوية لبناء شعار ناجح بإذن الله.

اقرأ أيضاً:

ستة نقاط يجب الإعتناء بها عند بناء مخطوطتك بالخط الحر

19 نصيحة سريعة في الخط الحر

ما هو أفضل برنامج للكتابة بالخط الحر؟!

كمصمم: لماذا يجب عليّ إتقان أداة البن تول؟

 

4 تعليقات

أضف تعليقا ←

  1. تدوينة مفيدة .. تسلم على المجهود الرائع

  2. مرحبا أخي، رأيت موضوعك الخاص بتطوير موقعك في حسوب. هل هذه المدونة أيضا من تكويدك؟

اترك تعليقاً