الرجوع للعمل الحر

الرجوع للعمل الحر

مع بدايات العام 2013، بدأتُ حياتي المهنية كمصمم جرافيك مستقل، وعلى مدى أربعة سنوات عملتُ على العديد من المشاريع الرائعة، مثل بناء هوية شركة مياه حلوة، وتعريب شعار مسلسل ريمبا، وغيرها العديد من المشاريع التي كنت جزءًا منها.

ومع نهايات العام 2016 بدأت أول وظيفة لي على الإطلاق ولمدة عامين في المملكة العربية السعودية، الرياض. في هذه المرحلة اكتسبت العديد من الخبرات التي ربما كانت تحتاج لسنوات عديدة في العمل الحر حتى استطيع اكتسابها، مثل طريقة عمل الشركات من الداخل، وأخذ نظرة واقعية عن سوق العمل، والإدارة والتواصل المباشر وغيرها.

والأهم من ذلك جربت حياتي كمستقل يعمل بشكل حر، وحياتي كموظف ضمن بيئة عمل.

قرار الرجوع للعمل الحر

عندما تشعر بأن ليس هنالك المزيد من الخبرات لإكتسابها، وتؤدي الدور الرئيسي المطلوب منك كموظف، يُصبح قرار الرجوع إلى العمل الحر حتمي.. الإستمرار أكثر من ذلك مضر للطرفين.

كذلك بعد تجربة عملي كمستقل، وعملي كموظف، أستطيع القول أن الحرية التي تحصل عليها في العمل الحر لا تقدر بثمن إطلاقًا، خاصة في مجال إبداعي مثل التصميم. الحرية في اختيار العميل المناسب / المشروع المناسب، والحرية في طريقة تنفيذ / إدارة المشروع، والحرية في اختيار الوقت المناسب للعمل، كل هذه الأمور محدودة جدًا في الوظيفة، وهي ما سينعكس بشكلٍ ما على جودة الأعمال التي تنفذها.

العمل الحر أكبر من مجرد أسلوب عمل، العمل الحر اسلوب حياة كامل.

بعض الحقائق من عملي الحُر

  • مجال دراستي هو الهندسة الكهربائية، ومع ذلك بعيد كل البعد عن هذا المجال، بل لم أعمل فيه إطلاقًا.
  • كل ما تعلمته في مجال التصميم وتطوير الويب هو عن طريق التعلّم الذاتي منذ العام 2010، بعيدًا عن الطُرق الرسمية في التعلّم.
  • في عملي الحُر تعرفتُ على عملاء من مختلف أنحاء العالم، مثل السعودية، الكويت، الإمارات، الأردن، هولندا، السودان.. وغيرهم.
  • مع أنني أدير عملي الحُر من السودان، لكن من بين قرابة الـ 150 عميل تعاملتُ معهم، منهم 3 فقط من السودان.

دعنا نبدأ في عمل شيء ما معًا 🙂

يمكنك التعرف عليّ أكثر، وعلى ما أقدمه، والإطلاع على أعمالي من هنا:
https://www.iAyman.com

كما يمكنك مراسلتي على: ayman {at} iayman {dot} com

مع التحيّة..
أيمن عبدالله الحاج.

شارك المقال!

نُشرت بواسطة

أيمن عبدالله الحاج

أيمن عبدالله الحاج / 24 عام، مصمم جرافيك حُر "مستقل" من السودان، مختص في بناء الشعارات الخطية وتصميم الهويات. في مجال التصميم الرقمي منذ العام 2010.. >> إعرف المزيد...

3 thoughts on “الرجوع للعمل الحر”

  1. اخي العزيز ايمن عبد الله السلام عليكم ورحمة الله نتمنى لك حياة عمليه سعيده في العمل الحر وربنا يوفقك .
    حقيقه العمل الحر هو حقيقه لا يعرفها الا من جربه .
    نتمنى لك التوفيق .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *